أهم 20 سؤال وجواب عن عملية التكميم يجب عليك معرفتها

المحتوى:

  1. مقدّمة.
  2. ماهي فوائد عملية التكميم؟
  3. هل عملية التكميم مناسبة لي؟
  4. ما الوقت اللازم لإتمام عملية تكميم المعدة؟
  5. ما مدّة البقاء في المستشفى بعد العمليّة؟
  6. هل يوجد مخاطر أو ضرر من عملية تكميم المعدة؟
  7. تكلفة عملية تكميم المعدة؟
  8. إذا حدث تسريب، فما هو العلاج؟
  9. كيف تعرف إذا حدث تسريب؟ أو ما هي أعراضه؟
  10. هل يوجد آلام شديدة بعد العمليّة؟ وإذا وُجِد، فإلى متى تستمرّ؟
  11. ما نوع الألم الذي يُمكن أن يحدُث بعد العمليّة؟
  12. هل يوجد تغيّرات غير طبيعيّة تطرُأ على المريض بعد العمليّة؟
  13. ما هي الأعراض التي قد تحدُث للمريض في الأيّام الأولى بعد العمليّة؟
  14. إذا أُصيب المريض بالإمساك بعد العمليّة، كيف يُمكن معالجته؟
  15. ما النّصائح التي يجب أن يتبعها المريض بعد عملية التكميم؟
  16. متى يستطيع المريض ممارسة الرياضة بعد القيام بعمليذة التكميم؟
  17. هل يوجد فيتامينات معيّنة يُفضل آخذها للمريض بعد العمليّة؟ ومتى يتمّ أخذها؟
  18. هل تترك العمليّة الجراحيّة آثار شديدة في البطن؟ وإن وُجِدت، كيف يُمكن معالجتها؟
  19. هل يزيد حجم المعدة مرّة أخرى بعد العمليّة؟
  20. ما السّوائل التي يجب تجنُّبها بعد عملية التكميم؟
  21. ما هي الأطعمة والمشروبات التي لابد من تجنبها بعد إجراء عملية التكميم؟
  22. هل هناك نظام غذائي معين ينصح الأطباء باتباعه بعد العملية مباشرة؟
  23. قبل وبعد عملية التكميم بالصور.

ماهي عملية التكميم اجابة عن العديد من الأسئلة

مقدّمة:

نظرًا لوجود الكثير من الأسئلة التي تدور في أذهان الكثير من المرضى قبل اللجوء إلى إجراء عملية التكميم أو قص المعدة، فقد جمّعنا العديد من الأسئلة وإجاباتها حتّى يكون المريض على دراية كامله لعمبيّة التكميم.

ما هي فوائد عملية تكميم المعدة؟

  • بعد إتمام عملية تكميم المعدة مباشرة يبدأ وزن الجسم في الإنخفاض التدريجي الملحوظ، وسرعان ما يعود الجسم إلى الوزن الطبيعي بل ويصل إلى وزن مثالي أيضًا.
  • بعد عملية تكميم المعدة تعود إلى الفرد ثقته بنفسه بسبب رجوعه إلى الوزن الطبيعي وتغير شكل إلى الشكل المثالي وهو أمر مستحب للجميع، وبسبب ذلك تزداد قدرة الفرد على الإنتاج ويعود إليه نشاطه وحيويته مرة أخرى، كما يصبح من الأشخاص الاجتماعيين ويحاول اكتساب صداقات جديدة وعمل علاقات متعددة.
  • أثبتت الاحصائيات المختلفة أن نسبة كبيرة من الناس الذين قاموا باجراء عملية تكميم المعدة ظهر عليهم تحسن كبير في مستوى الكوليسترول ونقص في كمية الدهون في الدم بشكل ملحوظ.
  • تقوم العملية بتثبيت الوزن ولا يعود الفرد إلى الوزن القديم مرة اخرى، حيث أن المعدة أصبحت أصغر حجمًا مما سبق وبالتالي سوف يتعود جسم الإنسان بعد العملية على تناول كمية أقل من الطعام تماشيًا مع حجم المعدة الجديد.
  • حل مشاكل العظام والمفاصل التي تتمثل في الخشونة والآلام الشديدة، حيث أن الوزن الزائد يكون سببًا رئيسيًا في الإصابة بذلك، وبمجرد إجراء العملية والعودة إلى الوزن المثالي يتم تخفيف الحمل على العظام والمفاصل وبالتالي تزول جميع الآلام.
    فوائد تكميم المعدة
    مميزات وعيوب عملية التكميم

هل عملية التكميم مناسبة لي؟

يوجد العديد من العوامل التي تُحدّد إن كانت عملية التكميم مناسبة أم لا، ومن هذة العوامل:
– مؤشّر كتلة الجسم (Body Mass Index (BMI: يجب أن تكون أكتر من 40.
– يجب أن تكون السّمنة لدى المريض مُفرطة وليست سمنة قليلة أو متوسّطة.
– أن يكون المريض قد فشل في إنقاص وزنة بالطرق التقليديّة مثل إتّباع النظام الغذائي (الدايت) وتناول أدوية للتخسيس.
كما يوجد أيضًا العديد من التحاليل و الفحوصات الروتينيّة التي تُبيّن مدى حاجة الجسم وملائمته لهذة العمليّة الجراحيّة، مثل:
– صورة دم كاملة (Complete Blood Count (CBC: وذلك لمعرفة نسبة الهيموجلوبين فإذا كانت النسبة أقل من 9، يُفضّل أن يتناول المريض جرعة علاجيّة لعلاج نقص الهيموجلوبين ثم إجراء العمليّة.
– تحليل بول: وذلك لمعرفة نسبة الأملاح والصّديد في البول.
– تحليل السكّر والكوليستيرول والدهون الثلاثيّة.
– وظائف الغدّة الدرقيّة.
– سيولة الدّم: وذلك لمعرفة ما إذا كان هُناك خلل في عوامل التجلُّط، فقد يؤدّي وجود نسبة عالية لسيولة الدّم إلى حدوث نزيف غير المُعتاد في حالة حدوث أيّة جروح، ممّا قد يؤدّي إلى تأخُّر إلتئام الجرح بعد العمليّة، لذا يجب معالجة هذة الحالة قبل إجراء العمليّة.
– فحص شامل للجسم: لمعرفة مدى صحّة الجسم وقابليّته على إجراء عملية التكميم.
– منظار للمعدة: وذلك للتأكُّد من عدم وجود أيّة إلتهابات أو قُرح أو فتق في الأمعاء أو الحجاب الحاجز.
– سونار على البطن: لمعرفة حجم الكبد وهل يوجد شحوم عليه أم لا؟ وأيضًا لمعرفة حالة المرارة وهل يوجد عليها حصوات أم لا؟

ما الوقت اللازم لإتمام عملية تكميم المعدة؟

يعتمد الوقت اللازم لإجراء التكميم على وزن المريض وما إذا كان سبق له القيام بعمليّات في البطن أو بالقرب من المعدة، وغالبًا ما تستغرق العمليّة من ساعتين إلى أربعة ساعات وذلك في أفضل الظروف.

ما مدّة البقاء في المستشفى بعد العمليّة؟

يبقى المريض في المستشفى تحت الملاحظة من ثلاث إى سبعة أيّام، وتختلف مدّة المكوث في المستشفى من مريضٍ لآخر.

هل يوجد مخاطر أو ضرر من عملية تكميم المعدة؟

المخاطر محتملة الحدوث لأيّ إجراء طبّي أو جراحي، فقد تحدث مخاطر نتيجة التخدير أو نتيجة العمليّة نفسها، ولكن مخاطر عملية التكميم قليلة ونادرة للغاية، وتقتصر مخاصر تكميم المعدة فقط في (التسريب) ونسبته ضئيلة جدًّا تتراوح بين % إلى 3% فقط، وإذا مرّ شهرين على العمليّة بدون تسريب فهذه دلالة على عدم حدوثة.

تكلفة عملية تكميم المعدة؟

تختلف أسعار عملية التكميم من مكان لآخر وتعتمد على جودة المكان ونظافتة وخبرة العاملين والطّاقم الجراحي والطّبي وطاقم التمريض، كما تختلف من شخص لآخر، وتتراوح أسعار التكميم في بعض المستشفيات الخاصّة بجدّة ما بين 25 إلى 35 ألف ريال، وفي المستشفيات والمراكز الطبّيّة الشهيرة تتراوح بين 55 إلى 65 ألف ريال، وأيضًا تختلف الأسعار من جرّاح لآخر.

إذا حدث تسريب، فما هو العلاج؟

يوجد نوعان للتسريب:
– النوع الأوّل: بسيط ويُمكن علاجة من خلال أن يتوقّف الإنسان عن الشرب ويعتمد على المغذّيات فقط لأيّام بسيطة حتّى تلئم المعدة.
– النوع الثّانِ: أكثر شدّة من النوع الأوّل، ويحتاج عمليّة جراحيّة أخرى لعلاجه والبقاء لفترة داخل المستشفى.

كيف تعرف إذا حدث تسريب؟ أو ما هي أعراضه؟

تبدأ حرارة الجسم في الإرتفاع بدرجة شديدة مع وجود آلام وإحساس بالحُرقة بداخل البطن.

هل يوجد آلام شديدة بعد العمليّة؟ وإذا وُجِد، فإلى متى تستمرّ؟

يوجد بعض الآلام العادية والمتوقَّعه في الأسبوع الأوّل داخل المعدة، وآلام أخرى ترتبط بالجروح الموجودة في جلد المعدة من الخارج. تعتبر هذة الآلام طبيعيّة جدًّا بعد العمليّة، ويُمكن تناول بعض المسكّنات لتخفيف حدّتها –تحت إشراف الطّبيب-.

ما نوع الألم الذي يُمكن أن يحدُث بعد العمليّة؟

آلام بسيطة بداخل المعدة، وفي الغالب لا تحدُث إلا عند العطس أو الكحّة.

هل يوجد تغيّرات غير طبيعيّة تطرُأ على المريض بعد العمليّة؟

يتغيّر لون البول إلى اللون الأزرق الغامق في أوّل مرّة أو مرّتين للتبوّل بعد العمليّة، وذلك بسبب السّوائل التي يتمّ إستخدامها لتنظيف المعدة بها أثناء العمليّة.

ما هي الأعراض التي قد تحدُث للمريض في الأيّام الأولى بعد العمليّة؟

قد يشعر المريض ببعض الدّوخة والدّوار وخمول عام بالجسم وزيادة في عدد ساعات النّوم ويرجع هذا إلى قلّة الأكل ولكن لا تستمرّ هذة الحالة طويلًا وتتحسّن مع تحسُّن الحالة الغذائيّة للمريض، وقد يُصاب المريض بالإسهال أو الإمساك وعليه كثرة تناول السّوائل في هذة الحالة.

إذا أُصيب المريض بالإمساك بعد العمليّة، كيف يُمكن معالجته؟

يُمكن معالجة الإمساك من خلال كثرة تناول الألياف الغذائيّة الموجودة في الفاكهة والخُضار، الحدّ من تناول الكافيين لأنّه قد يؤدّي إلى جفال المعدة مما يُصيب الجهاز الهضمي بالكثير من الأمراض وليس الإمساك فقطّ، ي يجب أيضًا تناول الكثير من السّوائل وخاصّةً كوب كبير في الصّباح و10 أكواب من الماء الدّافئ يوميًّا.

ما النّصائح التي يجب أن يتبعها المريض بعد عملية التكميم؟

أهمّ ما يجب على مريض التكميم فعله هو ممارسة رياضة المشي، حيثُ أنّ للمشي أثر كبير في طرد الغازات من الجسم وتخفيف التعب.

متى يستطيع المريض ممارسة الرياضة بعد القيام بعملية التكميم؟

يستطيع المريض مُمارسة المشي السّريع لمدّة 15 قيقة إلى ساعة يوميًّا من أوّل يوم بعد العمليّة، وتجنُّ[ ممارسة الرياضات الثّقيلة إلّا بعد مرور شهرين ويُفضّل أن تبدأ تدريجيًّا.

هل يوجد فيتامينات معيّنة يُفضل آخذها للمريض بعد العمليّة؟ ومتى يتمّ أخذها؟

يُفضّل تناول الفيتامينات بعد العمليّة مباشرةً ولكن يجب إستشارة الطّبيب.

هل تترك العمليّة الجراحيّة آثار شديدة في البطن؟ وإن وُجِدت، كيف يُمكن معالجتها؟

تترك العمليّة آثارًا بسيطة، ويُمكن إزالتها بإستخدام بعض مستحضرات التجميل ولها نتائج قويّة في إزالة فتحات وآثار العمليّة.

هل يزيد حجم المعدة مرّة أخرى بعد العمليّة؟

يُمكن للمعدة أن تتوسّع بنسبة 25% إلى 30% ولكن يجب العلم أن المريض إذا زاد من كميّة الطّعام المُتناولة وضغط على نفسة في الأكل يُمكن أن يعود للسمنة مرّة أخرى، لذا هُناك نظام غذائي يجب إتّباعة، وسرّ المُحافظة يكمُن فيه ممارسة الرّياضة بإنتظام.

ما السّوائل التي يجب تجنُّبها بعد عملية التكميم؟

يجب تجنُّب المشروبات والعصائر الحمضيّة مثل عصير الليمون والبرتقال، ويُفضّل تجنُّبها خوفًا من تهيُّج المعدة.

ما هي الأطعمة والمشروبات التي لابد من تجنبها بعد إجراء عملية التكميم؟

هناك العديد من الأطعمة والمشروبات التي يحذر الأطباء من تناولها بعد إجراء العملية وهذه الأطعمة تشمل ما يلي:

  • جميع أنواع المنبهات مثل الشاي والقهوة.
  • المشروبات الغازية بأنواعها.
  • الأطعمة المقلية في الزيت والدهون بشكل عام.
  • الحليب كامل الدسم.
  • الحلويات وجميع أنواع السكريات.

هل هناك نظام غذائي معين ينصح الأطباء باتباعه بعد العملية مباشرة؟

هناك نظام غذائي لابد من الحرص على اتباعه بعد عملية تكميم المعدة مباشرة، وهذا النظام يتضمن ما يلي:

الخطوة الأولى:

بعد العملية مباشرة وخلال الأيام الأولى التي تليها لابد من الحرص على شرب العصائر والمشروبات الصحية والطازجة فقط، مع تجنب تناول أي نوع من أنواع الأطعمة والمواد الصلبة، ومن أهم العصائر لتي ينصح بتناولها هو عصير التفاح والنعناع بالإضافة إلى الماء ومرقة اللحم وكذلك مرقة الدجاج أيضًا، وهذه السوائل تكون خفيفة على المعدة وفي نفس الوقت تمد الجسم بالطاقة والنشاط والفيتامينات التي يحتاج إليها.

الخطوة الثانية:

بعد تناول العصائر في الأيام الأولى بعد العملية يبدأ الفرد في زيادة كثافة السوائل التي يتناولها بشكل تدريجي، على سبيل المثال يمكنه تناول العصائر الممزوجة بقطع الفاكهة بالإضافة إلى الأرز باللبن أو الحليب قليل الدسم وغيرها من المشروبات الأخرى بشرط أن تخلو هذه المشروبات من جميع أنواع الدهون وأن تخلو كذلك من كميات السكر المبالغ فيها.

الخطوة الثالثة:

بعد ذلك يبدأ الفرد في تناول الأطعمة الخفيفة التي تكون عادة مهروسة بشكل جيد، بالإضافة إلى أنواع الشوربات المختلفة مثل شوربة العدس وشوربة الخضروات والجبن بأنواعها وخاصة الجبن الكريمي.

كما يتم تناول اللحوم المفرومة جيدًا والفواكه سهلة البلع والهضم مثل الموز والبطيخ والعنب وغيرها من أنواع الفواكه الأخرى، ولابد من الأستمرار على تناول هذه المأكولات لمدة لا تقل على أربعة عشر يومًا أي أسبوعين.

الخطوة الرابعة:

في هذه الخطوة يعود الفرد إلى تناول الطعام بشكل طبيعي مع مراعاة عدم تناول المأكولات سهلة الهضم مع المأكولات الصلبة، وكذلك لابد من الأهتمام بتقليل نسبة الدهون قدر الإمكان وعدم تناول الأطعمة التي تحتوي على الكثير من السكريات، احرص على جعل طعامك يحتوي على جميع الفيتامينات والعناصر والمعادن المفيدة للجسم، ولا تتخلى عن البروتين بالتحديد لما له من فوائد مذهلة في تقوية الجسم وإمداده بالنشاط والحيوية.

ولابد من الحرص على اتباع جميع النصائح والتعليمات الطبية بشكل دقيق والحذر من تناول كمية كبيرة من الطعام بعد إجراء العملية تجنبًا لإرهاق المعدة وتماشيًا مع حجمها الجديد، حيث أنه لابد أن يتعود الفرد بعد العملية على تقليل تناول الطعام بشكل تدريجي للوصول إلى الوزن المثالي.

نتائج عملية التكميم (قبل وبعد التكميم بالصور):

قبل وبعد التكميم للنساء
فتاة بعد عملية التكميم

 

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

‎مؤخرة الموقع