رجيم رمضان أسرع وأفضل الطرق لخسارة الوزن في رمضان

واحداً من أنظمة التخسيس المشهورة لدى الدول العربية هو رجيم رمضان الصحي، والذي يتم اتباعه في شهر رمضان الكريم، كوّن أنه يُعدّ شهراً مُميزاً فيما يتعلق بالمأكولات التي يتم تناولها به، وكذلك ساعات الصيام الطويلة به. هذا الرجيم فرصة ممتازة لاختبار عمل الرجيم قبل اتخاذ قرار تكميم المعدة، فإذن نجحت خلال الشهر الكريم بهذا الرجيم فلن تحتاج إلى تكميم المعدة ويمكنك بعمل هذا الرجيم لمدة أطول لنتائج أفضل.

وبما أن شهر رمضان الكريم قد اقترب، فإننا سنتحدّث اليوم عن أهم الأمور أو النصائح -إن صح التعبير- التي يجب أخذها في الاعتبار عند اتباع رجيم رمضان والعمل على توضيح كافة الأخطاء الشائعة المشهورة التي يتم القيام بها في هذا الشهر، والتي تُساهم في زيادة الوزن بشكل كبير عند انتهائه.

رجيم رمضان

في البداية سنتحدث عن بعض الأنظمة الغذائية (رجيم) التي يمكن استخدامها في رمضان ويمكن المواصلة فيها أيضا بعد الشهر الكريم ولكن تذكر دائما ان تستشير طبيبك قبل تطبيق أي من النصائح التي تقرأها هنا أو في أي موقع الكتروني آخر.

في عصرنا الحالي أصبحنا نعيش في عالم سريع، حيث نقوم بإنجاز الكثير من المهام في وقت واحد حرصًا منا على عدم إهدار وقتنا الثمين، وعندما نقرر إنقاص وزننا نحاول دائمًا أن نبحث عن نوع رجيم سريع وسهل ومثالي في الوقت ذاته، ويعتبر رجيم الوجبة الواحدة من أفضل أنواع الرجيم العصرية التي تتوافق مع جميع هذه المعايير بالإضافة إلى كونها تحافظ على الصحة العامة.

رجيم الوجبة الواحدة:

ما هو رجيم الوجبة الواحدة؟

رجيم الصيامهو رجيم له الكثير من الفوائد والآثار الصحية على الجسم ويقوم فيه الفرد منا بتناول وجبة واحدة فقط في اليوم، بشرط أن تحتوي هذه الوجبة على جميع العناصر الغذائية والفيتامينات المفيدة للصحة، قم بالصيام طوال اليوم وتناول وجبة واحدة فقط في ساعة واحدة من ساعات اليوم تختارها بنفسك، مع الأبتعاد التام عن تناول أي مشروبات (ماعدا الماء والقهوة والشاي بدون سكر) أو أطعمة خارج هذه الساعة، وذلك هو ما يسمى برجيم الوجبة الواحدة.

 

أسباب نجاح رجيم الوجبة الواحدة:

من أنواع الرجيم السهلة:

يعتبر من أنواع الرجيم السهلة، فهو لا يتطلب منك تناول عدد معين من السعرات الحرارية أو يفرض عليك وقت معين لتناول الطعام فيه وهو امر رائع في حد ذاته، ابدأ الرجيم الآن وتناول وجبة واحدة فقط في أي وقت مهما كان حجمها.

يمكنك تناول أي شيء:

لا يجبرك هذا النوع من الرجيم على تناول طعام معين بل يمكنك تناول أي نوع من أنواع الأطعمة دون حرمان.

يمد الجسم بالطاقة:

من المعروف أن رجيم الوجبة الواحدة يمد الجسم بالطاقة والنشاط طوال اليوم، فلن تشعر بالجوع خلال يومك لأن الطعام سيظل باقيًا في معدتك لفترة طويلة.

قد تعتقد أن رجيم الوجبة الواحدة صعب للغاية أو مستحيل ولكن إذا كنت جاد في الرغبة في إنقاص الوزن فشهر رمضان فرصة لتجربة هذا الرجيم، يمكنك البدء بوجبتين ( فطور, وسحور) بدون أن يكون بينهما أي طعام أو مشروب يحتوي على سعرات حرارية. يجب أن تشرب الماء باستمرار ويمكنك شرب القهوة والشاي خلال اليوم ولكن بدون سكر. بعد أن تتأقلم على رجيم رمضان بالوجبتين فطور وسحور يمكنك اختيار وجبة السحور أو الافطار لتطبيق رجيم الوجبة الواحدة. تذكر أبدا وجبتك دائما بكميات كبيرة من الخضروات.

 

رجيم رمضان زبادي وتمر:

التمر والزبادي من المأكولات التي يكثر تناولها في شهر رمضان المبارك نظرًا لكونها تمد الجسم بالفيتامينات والألياف والعناصر الغذائية المفيدة للجسم وتمده بالطاقة والنشاط طول اليوم الرمضاني، لذلك يعتبر هذا الرجيم من من أنواع الرجيم التي ينصح الأطباء بها دائمًا لما لها من فوائد رائعة وتأثيرات سريعة، حيث يمكنك خفض وزنك في أسبوع واحد فقط بإتباع هذا النوع من الرجيم.

طريقة إتباع رجيم الزبادي والتمر:

يتكون رجيم الزبادي والتمر من ثلاث وجبات في اليوم الواحد، ولابد من الحرص على إتباعه بشكل دقيق للحصول على نتائج رائعة، وتتكون الوجبة الأولى من سبعة تمرات وكوب واحد من الزبادي، ويتم تكرار هذه الوجبة ثلاث مرات كل يوم في الإفطار والغداء والعشاء أيضًا، ويساعد ذلك على حرق الدهون وفقدان حوالي خمسة كيلو جرامات من الوزن في أسبوع واحد.

هناك بعض الامور التي ستساعدك في إنجاح الرجيم منها خل التفاح والامتناع عن السكر.

فوائد خل التفاح للرجيم:

رجيم رمضان خل التفاحارتبط خل التفاح بالرجيم والحميات الغذائية السريعة التي تحرق الدهون في فترة قصيرة، وهناك العديد من الفوائد التي تعود على الجسم نتيجة تناول خل التفاح، وهذه الفوائد تتمثل فيما يلي:

يخفض من مستوى الشهية:

إذا كانت شهيتك مفتوحة دائمًا على تناول الطعام فإن كوبًا واحدًا من الماء مضاف إليه ملعقة من خل التفاح سوف يساعد على حل هذه المشكلة، حيث أن خل التفاح من شأنه أن يقوم بإيقاف المناطق المسؤولة عن الشهية في دماغ الإنسان ويجعله يقلل من الأطعمة التي يتناولها بشكل كبير. 

يمنع تراكم الدهون:

يقوم خل التفاح بحرق دهون الجسم ومنع تراكمها بشكل تلقائي، وبالتالي فهو يحمي الإنسان من الإصابة بالسمنة ويمنع زيادة وزن الجسم.

مفيد لعملية التمثيل الغذائي:

أثبتت الدراسات والأبحاث الحديثة أن خل التفاح يقوم بدور كبير في تقليل ما تنتجه كبد الإنسان من سكريات ودهون وبالتالي يخفف وزن الجسم بشكل كبير.

كيف يتم استخدام خل التفاح للرجيم؟

يتم استخدام خل التفاح للرجيم عن طريق إضافة ملعقة واحدة منه إلى كوب كبير من الماء، وتناوله يوميًا في الصباح الباكر ( او قبل الافطار في رمضان)، وللحصول على أقصى فائدة ممكنة يمكنك تناول كوب الماء المضاف إليه ملعقة خل التفاح بعد كل وجبة، وسوف يساعد ذلك على حرق الدهون بشكل سريع، ولكن لا ينصح بتناول خل التفاح الغير مخفف بالماء لأنه قد يسبب الإصابة بقرحة المعدة والكثير من المشاكل التي نكون في غنى عنها.

وبشكل عام يحتوي خل التفاح على العناصر الهامة التي تشمل عنصر الكالسيوم وعنصر البوتاسيوم، وهذه العناصر لها دور عظيم في تقوية عظام ومفاصل الجسم وحمايته من الإصابة بمرض هشاشة العظام، كما أن خل التفاح مفيد أيضًا لمرضى الضغط نظرًا لكونه يساعد على تنظيم مستوى ضغط الدم.

 

تأثير السكر على زيادة الوزن:

من المعروف أن نسبة السكريات ترتبط ارتباطًا وثيقًا بزيادة الوزن، حيث يزداد وزن الجسم عند تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكثير من السكر، كما أن هناك علاقة وثيقة أيضًا بين مرض السكري وزيادة الوزن.

ما هو تأثير مرض السكر على زيادة الوزن؟

كلما زاد وزن جسم الإنسان كلما زادت احتمالية إصابته بمرض السكر، ويحدث ذلك للكثير من الناس خاصة في مرحلة الشباب.

وعادة ما يصاب الفرد بالسمنة والوزن الزائد مصحوبًا بمرض السكري عندما تتوافر مجموعة من العوامل، وهذه العوامل تشمل ما يلي:

  • زيادة وزن الجسم عن المستوى الطبيعي أو الإصابة بالسمنة المفرطة.
  • عدم قدرة الجسم على استقبال الأنسولين والأستجابة له، وعادة ما يكون هذا الأمر وراثيًا.
  • زيادة نسبة الدهون في مناطق معينة من جسم الإنسان وخاصة الجذع.

وبشكل عام يؤدي تخفيف وزن الجسم وحرق الدهون إلى الوقاية من مرض السكر لمن لم يصابوا به حتى الآن، أما بالنسبة إلى المصابين بمرض السكر فإن تخفيف وزن الجسم يساعد على تحسين استجابة الجسم للأنسولين بشكل ملحوظ مع اعتدال مستوى السكر في الدم والسيطرة التامة على المرض بشكل عام.

  

المشي (ممارسة الرياضة) على معدة فارغة قبل الإفطار:

ينصح خبراء الأطباء بضرورة ممارسة رياضة المشي قبل الإفطار الرمضاني بساعة أو ساعتين، حيث أن ذلك من شأنه أن يساعد على حرق الدهون وإمداد الجسم بالكثير من الفوائد الصحية الرائعة، ولكن للأسف لا يتبع العديد من الناس هذه النصيحة معللين ذلك بأنهم يشعرون بالتعب والإجهاد بعد يوم طويل من الصيام، وهذه هي بعض فوائد المشي على معدة فارغة قبل الإفطار لعلها تكون بمثابة العوامل التحفيزية للجميع.

  • يعطي المشي فرصة أكبر لجسم الإنسان حتى يستطيع التخلص من المواد الضارة والسموم الموجودة فيه بسهولة.
  • يساعد على شعور الصائم براحة كبيرة وهدوء ملحوظ، حيث أن المشي سوف يقوم بتخليص الجسم من الطاقة السلبية التي تعوق نشاطه وتمنعه من الإنجاز، وسوف تلاحظ ذلك بنفسك بعد تجربة المشي على معدة فارغة قبل الإفطار.
  • تخسيس وتخفيف وزن الجسم وحرق الدهون المتراكمة في جميع أنحاء الجسم وخاصة في منطقة الأردافومنطقة البطن وغيرها من المناطق الأخرى التي تتجميع فيها الدهون بكثرة.
  • بعد المشي سوف يكون لدى الجسم القدرة على تعويض ما فقده من سوائل وأملاح أثناء الصيام بسهولة.
  • الحفاظ على صحة القلب والشرايين والحماية من الأمراض المختلفة.
  • يفيد جميع مرضى السكري لأنه يساعد على تنظيم مستوى السكر في الدم واستقبال الأنسولين والسيطرة عليه جيدًا.

 

ما هي أهم الأمور والنصائح الواجب اتباعها في رجيم رمضان الصحي؟! 

للاستفادة من الرجيم إلى أقصى درجة والحصول على نتائج رائعة وسريعة هنا بعض النصائح:

1- الابتعاد عن الخُبز الأبيض: عند اتباع رجيم رمضان الصحي، يجب الابتعاد تماماً عن الخُبز الأبيض، وذلك لاحتوائه على الكثير من السُعرات الحرارية بداخله، وذلك نظراً لما يحتويه من مُكونات بها الكثير من السُعرات الحرارية.

والعمل بجُهد لاستبداله بالخُبز الأسمر الذي له فائدة كبيرة في فُقدان الوزن حيث يحتوي على سُعرات حرارية أقل، بجانب كوّنه يُساعد على الإحساس بالشبع لأطول فترة مُمكنة.

 

2- طبخ أنواع خُضار تُساعد في الشعور بالشبع أثناء الصيام: من الجيد عند تحضير وجبة الإفطار في شهر رمضان، القيام بطبخ أنواع من أطباق الخُضار التي تمنحكُم الشعور بالشبع لأطول فترة مُمكنة مثل البازيلاء، البروكلي، الجزر وكذلك القرنبيط وغيرها من أنواع الخُضار الأخرى، وبجانب كوّنها تمنح شعوراً بالشبع، فهي كذلك تُساهم بشكل كبير في انقاص الوزن لاحتوائها على سُعرات حرارية قليلة للغاية.

 

3- الابتعاد عن الحلويات ما بين فترة الإفطار والسحور: واحدة من العادات الخاطئة التي يتبعها الكثيرون في الفترة ما بين الإفطار والسُحور هي القيام بتناول الحلويات بشكل كثيف من فترة للأخرى، حيث تكثُر حلويات شهر رمضان الكريم التي تكون مليئة بالسُكريات، مما يعني مزيداً من الدهون والسُعرات الحرارية.

وبالتالي يجب الابتعاد تماماً عن تلك الحلويات، أو تناول القليل جداً منها حتى لا نُساهم في زيادة الوزن وزيادة السُعرات الحرارية داخل الجسم.

 

4- استبدال الدهون والسُكريات بالفواكه: أمر آخر فيما يتعلق بالدهون والسُكريات الكثيرة المُنتشرة في مأكولات شهر رمضان هو أننا يُمكن أن نستبدل تلك الحلويات بالفاكهة، حيث بما أن أغلب الأشخاص يلجأون لتلك الحلويات كتحلية بعد الطعام، فإن أراد اتباع رجيم رمضان بشكل صحيح عليه أن يقوم باستبدال الحلويات بالفواكه لاحتوائها على سُعرات حرارية أقل.

 

5- مُمارسة الرياضة بعد الفطار مُباشرة أو ما بين الأفطار والسُحور: الرياضة والتمارين الرياضية تلك الحلقة المفقودة في شهر رمضان الكريم، فالكثير من الأشخاص لا يستطيعوا القيام بأية تمارين في شهر رمضان، حيث الامتلاء والشعور بالنُعاس بعد الإفطار وحتى السحور، ومن ناحية أخرى نجد الإرهاق والتعب أثناء الصيام، ولكن مُمارسة الرياضة هي عُنصر أساسي في رجيم رمضان ويُمكن القيام بممُارسة الرياضة قبل وجبة الإفطار مُباشرة، حيث بمُجرد الانتهاء من التمارين الرياضية يؤذن المغرب وتقوم بالإفطار أو بعد الإفطار حسب الفترة التي تشعُر أنك مُتحمس للقيام فيها بالتمارين الرياضية.

 

6- الاهتمام ببدء الافطار بطعام خفيف للعمل على تهيئة المعدة: الطعام الخفيف عند بدء الإفطار مُهم للغاية لتسهيل عملية الهضم في المعدة وعدم المُساهمة في تكوين دهون داخل الجسم، لذلك يجب بدء الإفطار بثلاث حبات من التمر على سبيل المثال، ومن ثم نبدأ بصلاة المغرب، وبعد ذلك نعود لنقوم بإكمال الإفطار، وباتباع تلك الطريقة، فإننا نقوم بتهيئة المعدة جيداً قبل إعادة ملئها بالطعام.

 

7- عدم الاكثار من الطعام في وجبة السحور: واحدة من العادات الخاطئة المُتبعة في وجبة السحور هي القيام بتناول كميات كبيرة من الطعام بشكل مُفرط، وذلك اعتقاداً أن ذلك سيقي من الشعور بالجوع أو العطش بعد ذلك، وذلك الاعتقاد خاطئاً حيث أن عند تناول كميات زائدة عن حاجة الجسم، فإن الجسم يقوم بطردها كفضلات، وبالتالي الحل يكمُن في تناول الأطعمة التي تُقلل من الشعور بالشبع والعطش مثل الفول والزبادي على سبيل المثال لا الحصر.

 

 

‎أضف رد:

‎بريدك الإلكتروني لن يظهر لأحد

‎مؤخرة الموقع